الرئيسية | مقالات إسلامية | معاملات و أخلاق

معاملات و أخلاق

تعتبر الأخلاق الإسلامية من سمات المؤمنين الصالحين، حيث تساعدهم على تجنب الوقوع في العيب، واللوم، والنقد، ولا تجعل صاحبها يميل إلى الخطيئة أو الإجرام، لأنّ الأخلاق تُعتبر من الهدي النبوي، والوحي الإلهي، وهي خُلق الرسول صلّ الله عليه وسلّم، قال الله سبحانه وتعالى:(وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ).
و تعتبر مكارم الأخلاق بناء شيّدهُ أنبياء الله عليهم السلام، وقد بُعث رسول الله صلّ الله عليه وسلّم حتى يُتمِم ذلِك البناء، من أجل أن يكتمل صرح مكارِم الأخلاق، كما أنّ إمتلاك الإنسان للأخلاق دون إمتلاكه للدين هو أمر لا فائدة منه، قال النبي صلّ الله عليه وسلّم: (إنَّما بُعِثْتُ لأُتممَ مكارِم الأخلاقِ)

غير موجود !

المعذرة ولكن الصفحة المطلوبة غير موجودة .. حاول إستخدام محرك البحث .